رئيس وزراء ماليزيا يوضح ما جاء بمكالمة مع الملك سلمان واعتذار باكستان عن حضور القمة الإسلامية

  • By admin
  • ديسمبر 18, 2019
  • 0
  • 251 Views

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN)—قال مهاتير محمد، رئيس الوزراء الماليزي، بلاده لا تقصد عقد قمة كوالالمبور 2019 لتولي دور منظمة التعاون الإسلامي، مؤكدا ان أوضح ذلك في مكالمة مع العاهل السعودي، الملك سلمان بن عبدالعزيز.

وتابع محمد وفقا لما نقلته وكالة الأنباء الماليزية الرسمية في تعقيب على المكالمة المرئية مع الملك سلمان: ” من الأفضل أن تستمر السعودية لعب دورها.. إن ماليزيا صغيرة للغاية لتتكلف الدور المعني.. القمة تهدف إلى إيجاد حلول جديدة للأمة الإسلامية”.

وتابع قائلا: “إن الملك سلمان يفكر أن القضايا التي تهم الأمة الإسلامية من الأفضل مناقشتها في اجتماعات تابعة لمنظمة التعاون الإسلامي بدلاً من أن يناقشها جزء صغير من أعضاء المنظمة.. إذا نظمت السعودية أية قمة لمناقشة الأمر ذاته، فنحن على استعداد للحضور..”

وحول اعتذار رئيس الوزراء الباكستاني، عمران خان عن حضور القمة، قال محاضير محمد: “هذا اختياره. لا يمكننا إكراهه، ولا إكراه في الإسلام. لا يستطيع حضور هذه القمة، وربما لديه مشاكل أخرى”، معربا عن “اعتقاده بأن لدى نظيره الباكستاني عمران خان أسبابه الخاصة لعدم تمكنه من حضور قمة كوالالمبور 2019″، وفقا للوكالة الماليزية.

وكانت وكالة الأنباء السعودية الرسمية، قد ذكرت في تقرير أن الملك سلمان تلقى اتصالاً هاتفياً، من رئيس وزراء ماليزيا، وجرى خلال الاتصال، “استعراض العلاقات بين البلدين وفرص تعزيزها في مختلف المجالات”، لافتة إلى أن العاهل السعودية أكد على “أهمية العمل الإسلامي المشترك من خلال منظمة التعاون الإسلامي بما يحقق وحدة الصف لبحث كافة القضايا الإسلامية التي تهم الأمة”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *